google.com, pub-3600483239573649, DIRECT, f08c47fec0942fa0
أخبارعام

جهات خارجية تسعى لـ “محو” ولاية الخرطوم من الوجود

جهات خارجية تسعى لمحو ولاية الخرطوم من الوجود

والي الخرطوم : نحتاج لدعم عاجل لإعادة تأهيل المستشفيات التي نهبتها المليشيا المتمردة

ـ أكد وزير الحكم الاتحادي مهندس محمد كرتكيلا صالح أن إهتمام الحكومة الإتحادية بولاية الخرطوم يرجع لكونها تستضيف العاصمة القومية وتعرضت لاستهداف ممهنج تم التخطيط له بدعم خارجي لمحوها من الوجود إستهدف القضاء على مجتمع الخرطوم الذي يمثل مكونات الدولة السودانية لذلك تتجه الأنظار نحو الخرطوم فتطهيرها من المرتزقة يعني فتح الباب واسعا لاستعادة العافية لكامل البلاد.

وقال كرتكيلا خلال زيارته اليوم لولاية الخرطوم برفقة وكيل الوزارة معاذ عبد الله بلال واجتماعه مع والي الخرطوم الأستاذ أحمد عثمان حمزة وأعضاء حكومة الولاية بحضور مساعد المدير العام لشرطة ولاية الخرطوم الفريق شرطة دكتور إبراهيم شمين ومدير هيئة أمن ولاية الخرطوم اللواء أمن حسين نوية والرئيس المناوب للجنة العليا للإستنفار وتنظيم المقاومة الشعبية الفريق نصرالدين علي عبد الكريم.

قال أن غالبية الشعب تدعم معركة الكرامة وتقف مع القوات المسلحة وجميع القوات النظامية والمستنفرين وهم يخوضون المعركة باسم الوطن لافتاً الى أن حكومة ولاية الخرطوم تقوم بواجب وطني كبير نيابة عن كل الشعب السوداني للدفاع عن العاصمة القومية مضيفا ان ما قدمه والي الخرطوم عن أوضاع الولاية سأقوم بنقله لمجلس السيادة ومجلس الوزراء خاصة وأن الخرطوم تتحمل أعباء كبيرة وتعاني من فقدانها لمواردها المالية في المقابل لها إلتزامات تجاه إغاثة المواطنين وتوفير خدمات المياه والصحة وتعاني من غياب التعليم وتأخر صرف مرتبات العاملين بالولاية.

والي الخرطوم اشاد بدور وزارة الحكم الاتحادي في اسناد الولاية مع الحكومة الإتحادية وقال ان مواطني كرري رغم إستهداف المليشيا لهم
بالتدوين المتعمد للأحياء السكنية ومعانآتهم مع عصابات النهب التي تنتحل صفة وذي القوات النظامية غير أن اصرار المواطنين على البقاء وتزايد أعداد العائدين الى منازلهم استدعى فرض حالة الطوارئ لتوفير بيئة آمنة تحقق الاستقرار للمواطنين كما تحتاح الولاية الي إسناد في المجال الصحي لأن اغلب المستشفيات التي كانت تتواجد فيها المليشيا المتمردة تم نهبها وتدمير أجزاء منها وبالتالي لابد من مساعدة الولاية لإعادة تعمير هذه المستشفيات.

وسلم وزير ديوان الحكم الاتحادي ولاية الخرطوم دعما عبارة عن (٣٠) ألف جوال دقيق مقدمة من مركز الملك سلمان للاغاثة والأعمال الإنسانية
في السياق وقف وزير الحكم الاتحادي بصحبة والي الخرطوم على تجربة محلية كرري في ادارة شئون الخدمات بالمحلية وقال المدير التنفيذي لمحلية كرري أحمد المصطفى ان المحلية تقود المجتمع للاحساس بالامان وتشجيعه للعودة والاستقرار وذلك من خلال تشغيل كل الوحدات الإدارية التي تقدم الخدمات للمواطنين وقمنا باختيار لجان للخدمات بالأحياء لتسهيل عمليات الاغاثة ونطالب بمزيد من الاعانات الغذائية لان المستلم لا يغطي الإ نسبة ضئيلة جدا ويرجع ذلك لاستضافتنا لاعداد كبيرة من المواطنين تزداد يوميا.

والي الخرطوم استعرض مجهودات محلية كرري في تقديم الخدمات ومباشرة عملها من مَقرها الجديد ومباشرة انشطتها الاقتصادية والخدمية بالإضافة لفتح نوافذ لمحليات امبده وامدرمان وبحري والخرطوم.

وزير الحكم الاتحادي أشاد بالضباط الإداريين بكل الولايات وصمودهم في إدارة العمل في ظل إمكانيات محدودة.

وكيل وزارة الحكم الاتحادي معاذ عبد الله أشاد بانتصارات القوات المسلحة واتساع رقعة الأمن وقال الولاية بذلت مجهودات مقدرة في تقديم الخدمات وفتح نوافذ لكل للمحليات بكرري لتخدم مواطنيها كما أشاد بالقيادات التنفيذيه وإدارتها للشأن الخدمي والإداري بالخرطوم.

وأختتم الوفد زيارته لولاية الخرطوم بزيارة دار الإيواء بالثورة الحارة السادسة ووقفوا على احوال المستضافين والخدمات التي تقدمها ولاية الخرطوم كما قدم الوزير دعما غذائيا للمركز
فيما توقف الوزير مع عمال النظافة الذين يقومون بأعمال كنس الاتربة من الشوارع ونظافتها وقدم لهم حافزا ماليا وهم يعملون تحت ظروف الحـ ـرب.

المصدر إعلام ولاية الخرطوم
الأحد ١٢ مايو ٢٠٢٤م

اظهر المزيد

الرؤية 24

الرؤية 24 موقع إخباري سوداني شامل يهتم بنشر الأخبار العاجلة المحلية والإقليمية والعالمية بكل دقة ومصداقية وحيادية من خلال مصادر أخبار تغطي كل المدن والعواصم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى