google.com, pub-3600483239573649, DIRECT, f08c47fec0942fa0
أخبارعام

الجيش يتحدث عن فترة إنتقالية بعد الحرب بقيادة البرهان

وزير سابق: الهدف ترسيخ سلطة عسكرية استبدادية

الجيش يتحدث عن فترة إنتقالية بعد الحرب بقيادة البرهان.. ووزير سابق: الهدف ترسيخ سلطة عسكرية استبدادية

– قال مساعد قائد الجيش السوداني، ياسر العطا، السبت، إن الجيش لن يسلم السلطة إلى قوى سياسية مدنية من دون انتخابات.

في وقت انتقد وزير شؤون مجلس الوزراء السابق والقيادي بتنسيقة القوى الديمقراطية المدنية «تقدم»، خالد عمر تصريحات الرجل الثالث في الجيش وقال إن من بين أهداف الحرب ترسيخ سلطة عسكرية استبدادية.

جاءت تصريحات العطا خلال مخاطبته مجموعات عسكرية وسياسية، مؤكدًا أن هناك فترة انتقالية سيكون فيها قائد الجيش عبد الفتاح البرهان رأس الدولة ومشرفًا عليها.

وأضاف «أما الجيش والشرطة والأمن فسيقومون بحماية الفترة الانتقالية»، داعيًا للحفاظ على المقاومة الشعبية لحماية الدولة مع المؤسسة العسكرية.

فيما عاد عمر وقال إن تصريحات العطا تكشف حقيقة جانب من أهداف هذه الحرب وغاياتها، مضيفًا «هي بالفعل حرب ترسيخ سلطة عسكرية استبدادية وقطع الطريق أمام أي آمال في تحول مدني ديمقراطي في ‎السودان».

وتدور حرب طاحنة في السودان بين الجيش وقوات الدعم السريع للشهر الثاني عشر على التوالي مخلفة آلاف القتلى والجرحى وملايين النازحين واللاجئين ودمار هائل للبنية التحتية خاصة العاصمة الخرطوم.

سلسلة طويلة من المؤمرات

وأضاف عمر «هذه الحرب هي امتداد لسلسلة طويلة من المؤامرات والتعديات لقطع الطريق أمام ‎ثورة ديسمبر المجيدة.. بدايةً من فض ‎اعتصام القيادة العامة، مرورًا بالتآمر على الفترة الانتقالية وخنقها باثارة الاضطرابات الأمنية في أرجاء البلاد وقفل شرق السودان واعتصام القصر مدفوع القيمة، وصولًا لانقلاب 25 أكتوبر وما تلاه من قمع للثوار واعتقالات تعسفية، وانتهاءًا بحرب 15ابريل التي تتكشف حقيقتها يومًا بعد يوم».

ورأى أن من يتأمل في هذا المسار سيرى بوضوح «من أمسك على جمر قضية الانتقال الديمقراطي وخاض معاركه ومن زاغ قلبه وبصره وعقله وتماهى مع مشروعات إجهاض التحول المدني الديمقراطي بوعي أو دون وعي».

وأكد أن القوى المدنية الديمقراطية «لن تضل الطريق ولن تزيغ هذه الحرب بصائرها«، مضيفًا «سنظل ضد هذه الحرب ولن ننحاز لأي شكل من اشكالها أو طرف من أطرافها».

وتابع «سنظل نفضح زيف سردياتها الكاذبة ونقف بالمرصاد لكل من أراد ببلادنا وشعبها شرًا، وسيخرج السودان من هذه المحنة وهو أقوى وأفضل وأجمل لا محالة».

اظهر المزيد

الرؤية 24

الرؤية 24 موقع إخباري سوداني شامل يهتم بنشر الأخبار العاجلة المحلية والإقليمية والعالمية بكل دقة ومصداقية وحيادية من خلال مصادر أخبار تغطي كل المدن والعواصم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى