أخبارعام

نقص حاد للمياه في مراكز الإيواء للنازحين بشمال دارفور

نقص حادة للمياه في مراكز الإيواء للنازحين بشمال دارفور

ـ يواجه نازحو مناطق ريفي الفاشر بولاية شمال دارفور ، مخيم “شقرة ” للنازحين نقص حادة في مياه الشرب ونقص في الأدوية الي جانب الأغذية.

حيث اعترف المدير العام لقطاع المياه بولاية شمال دارفور، المهندس عبدالشافع عبدالله ادم، بحسب شبكة سلاطين الأخبارية أمس بقوله ان بعض مصادر المياه في بعض المناطق الريفية تعرضت إلى الخراب و الدمار و السرقه بسبب الحرب الدائرة بالولاية، واكد “عبدالشافع”، ان هنالك حوجة ماسه في توفير المياه بمخيمات النزوح و مراكز الايواء بالفاشر و المحليات المستضيفة للنازحين كتم و مليط وايضا دارالسلام و الكومة ريفى الفاشر.

وقال عبدالرحمن محمد ل”الفاشر نيوز”، أن نقص مياه حادة، تحاصر النازحين بالمخيم خاصة بعد تدفق اكثر من “60” الف نازح فروا من مناطق ريفي الفاشر في أعقاب الاشتباكات التي وقعت بين الجيش و مسنودة بالقوة المشتركة للحركات المسلح و قوات الدعم السريع قبل يومين حيث تم حرق ما يزيد (8) قريه من قبل الدعم السريع، الامر الذي أدى الى تزاحم النازحين على مصادر المياه والخدمات الصحية المحدودة أصلا، وقال “محمد”، أن أوضاع النازحين تمضي الى مؤشر هو الأخطر من نوعه سيما، مع حلول فصل الصيف ، حيث ترتفع حاجة النازحين للمياه.

و يعاني النازحين أيضاً من تردي مريع في صحة البيئة جراء انعدام المراحيض البلدية بالمخيم وقضاء النازحين حاجتهم في العراء مما يؤدي الي تلوث البيئة.

و يحذر محرر الصفحه من انتشار الأوبئة والأمراض وسط النازحين، مطالبا المنظمات بضرورة التدخل الفوري لتوفير المياه والدواء اضافة الى حفر المراحيض فضلا عن توفير المواد الغذائية والايوائية للنازحين الجدد.

اظهر المزيد

الرؤية 24

الرؤية 24 موقع إخباري سوداني شامل يهتم بنشر الأخبار العاجلة المحلية والإقليمية والعالمية بكل دقة ومصداقية وحيادية من خلال مصادر أخبار تغطي كل المدن والعواصم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى